خليجية

أمين «مجلس التعاون»: المرأة الخليجية شريك أصيل في مسيرة البناء والنماء

أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني اهتمام قادة دول مجلس التعاون بدعم المرأة الخليجية بوصفها شريكا أصيلا مع الرجل في مسيرة البناء والنماء.
جاء ذلك في بيان صدر اليوم الاربعاء أعرب فيه الزياني عن بالغ تهانيه للمرأة الخليجية في اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف يوم غد الثامن من مارس من كل عام مشيرا الى ان المرأة الخليجية تستحق التهنئة والتكريم في هذا اليوم العالمي عرفانا بعطائها السخي في خدمة وطنها ومجتمعها.
وأوضح الزياني ان المرأة الخليجية فتحت امامها أبواب المستقبل المشرق وهيأت لها أسباب التقدم والتطور لنيل أعلى الشهادات العلمية ووفرت لها فرص الانخراط في سوق العمل في مختلف مجالاته لإظهار قدراتها ومواهبها وابداعاتها.
وأعرب عن فخر مجلس التعاون بما وصلت إليه المرأة الخليجية من مكانة رفيعة ومواقع متقدمة في مسيرة التقدم والازدهار الخليجية وفي مختلف ميادين العمل التي برهنت فيها على قدراتها وتفوقها المشهود وبأنها عنصر فاعل ومؤثر في المجتمع.
وأشار الزياني الى أن دول مجلس التعاون عملت على الانضمام إلى الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان والمساواة وعدم التمييز حرصا منها على ضمان حقوق المرأة الخليجية ومساواتها بأخيها الرجل وعدم التمييز بينهما في مختلف المجالات كما تبنت العديد من القوانين والأنظمة التي تحمي حقوق المرأة وتنصفها وتضمن توفر الرعاية التامة للمرأة في شتى الميادين.
وعبر عن ثقته في أن المرأة الخليجية بعزيمتها القوية وتصميمها المعهود قادرة على النهوض بالمسؤوليات الملقاة على عاتقها وأداء مختلف المهام والواجبات المناطة بها والإسهام بفعالية وإخلاص في مسيرة التنمية والنماء والازدهار التي تعيشها دول المجلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق