برلمانيات

الغانم يشيد بنتائج زيارته للسعودية: هناك حالة من الانسجام والتنسيق بين البلدين في كافة القضايا

أشاد رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم بنتائج زيارته والوفد البرلماني المرافق إلى المملكة العربية السعودية، منوها باللقاءات والاجتماعات الإيجابية التي أجراها خلال الزيارة.

وقال الغانم في تصريح صحفي اليوم في مبنى مجلس الشورى عقب مباحثاته مع نظيره السعودي “أن الوفد البرلماني الكويتي تشرف يوم أمس بلقاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه، واستمعنا إلى توجيهاته والنصائح التي قدمها لنا كأبنائه من دولة الكويت، وكان ذلك بحضور رئيس مجلس الشورى معالي الشيخ عبدالله آل الشيخ وباقي الزملاء”.

وقال الغانم ” كما تشرفنا الليلة الماضية بلقاء ولي العهد السعودي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وكان اللقاء طويلا وشيقا للغاية مع إخوانه أعضاء مجلس الأمة الكويتي، واستفدنا شخصيا من هذه اللقاءات، ولا يفوتني أن أتوجه بالشكر لوزير الدولة عضو مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز على استضافته لنا أيضا”.

وأضاف” لن توفي أي كلمات أو تصريحات أدلي بها حق المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وبرلمانا وشعبا، فالمملكة هي صاحبة الموقف التاريخي الذي لا يمكن أن ينساه أي كويتي، فهي صاحبة الفضل بعد الله سبحانه وتعالى في تحرير الكويت من براثن الاحتلال العراقي الغاشم، وكلمات الملك فهد بن عبدالعزيز طيب الله ثراه بأن تبقى السعودية والكويت معا أو تذهبان معا، لا تزال محفورة في عقول وقلوب الكويتيين ولا يمكن أن تسقط بالتقادم بل نتوارثها جيلا بعد جيل، فهي كلمات قيلت في أصعب الأوقات وأحلك الظروف وقبل أن يعرف أي أحد ماذا سيحدث، فهي كلمات جاءت من مبدأ راسخ”.

وأوضح ” إن اللقاءات التي عقدناها كانت مثمرة واستفدنا منها، فهي تجسد عن متانة وخصوصية العلاقة بين دولة الكويت والمملكة العربية السعودية في كافة المجالات، والعلاقات البرلمانية – البرلمانية ليست استثناء وإنما هي أحد عناوين هذه العلاقة المتميزة”.

وعن لقائه مع رئيس مجلس الشورى السعودي الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد آل الشيخ، قال الغانم ” إن اللقاء مع الشيخ عبدالله ولجنة الصداقة السعودية الكويتية في مجلس الشورى مع إخواني أعضاء الوفد البرلماني الكويتي تطرق إلى العديد من المواضيع وإن كان التنسيق يتم بشكل دائم في كافة المحافل الخليجية والإقليمية والدولية، إذ لم يسبق إن كان هناك موقفا من الجانب الكويتي مختلف عن الموقف السعودي او العكس”.

وتابع ” في الحقيقة هناك حالة من الانسجام والتنسيق الدائم في كافة القضايا ودائما إن حضرت السعودية فإن الكويت موجودة وإن حضرت الكويت فإن السعودية موجودة”.

وتوجه الغانم في ختام تصريحه بالشكر والتقدير لرئيس مجلس الشورى السعودي الدكتور الشيخ عبدالله بن محمد آل الشيخ على حسن الاستقبال وكرم الوفادة والحفاوة التي وجدوها خلال زيارته للمملكة العربية السعودية والتي تعد من أنجح الزيارات التي قام بها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق