فنيات

نصار الخمسان: أدعو الشعراء الشباب للتفاعل مع أنشطة ديوانية شعراء النبط

أكد مدير ديوانية شعراء النبط وأمين السر نصار الخمسان أهمية ديوانية شعراء النبط في رعاية المواهب الشعرية الشابة، وتنميتها وتشجيعها لتكون ناجحة، وقادرة على الارتقاء بالكلمة ورسم أبعادها، وإضفاء الحس الشعري الجميل عليها.

ودعا الخمسان الشباب الى التواصل مع الديوانية والمشاركة في فعالياتها وتقديم الاقتراحات التي قد تسهم في خدمة الشعر، مؤكدا أن هذا التواصل مع الديونية يتيح للشعراء الشباب الاحتكاك مع شعراء لهم باع طويل في هذا المجال، كما أن تفاعلهم مع الانشطة التي تقيمها الديوانية يتيح لهم المشاركة في أمسياتها وبرامجها الشعرية.

وقال الخمسان إن أبواب ديوانية شعراء النبط مفتوحة أمام الجميع منذ تأسيسها عام 1977 برعاية كريمة من سمو الأمير الراحل الشيخ جابر الاحمد الصباح طيب الله ثراه، مؤكدا أن الديوانية لازالت تهتم بالطاقات الشعرية وتوفرلهم كل الدعم والتشجيع، وهو مايؤكد عليه دائما حضرة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد حفظه الله ورعاه في أهمية دعم الشباب وتقديم كل الرعاية لهم.

من جهة أخرى دعا مدير ديوانية شعراء النبط وأمين السر نصار الخمسان القائمين على البرامج الشعرية سواء في التلفاز او وسائل الاعلام الاخرى الى الاهتمام بالشعراء القدامي الذين كانت لهم بصمات واضحة في مسيرة الشعر، ومازالت ينابيعهم تنبض شعراً، وقريحتهم الشعرية تتجدد دائماً، فيجب الوفاء لهم وتقدير عطائهم، خاصة إن منهم شعراء كان لهم العطاء منذُ سنوات في الديوانية وخارجها وكانت لهم بصمة شعرية خالدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق